قصة فتاة تركها والدها وتبنتها عائلة بلجيكية …والان ملكة جمال

عاشت ملكة جمال بلجيكا 2021 لحظات جد مؤثرة، بعد أن التقت بوالدها البيولوجي في إثيوبيا لأول مرة ،لأنها عاشت حياتها في بلجيكا و تبنتها عائلة بلجيكية عندما كانت في العاشرة من عمرها بعد أن هجرت  دار للأيتام .

لم تعش كديست دلتور  طفولة سهلة، فعندما كانت في التاسعة من عمرها ، تركها والدها في دار الأيتام ، بعد عام من وفاة والدتها.

قالت الشابة البالغة من العمر 23 عامًا ، التي تم تبنيها من قبل عائلة بلجيكية ، إنها “ممتنة لهذا البلد الذي منحها كل فرصة …الآن يمكنني أن أشكره أخيرًا”.

وفي يوم الجمعة ، 5 نوفمبر ، مرت كديست دلتور بلحظة عاطفية للغاية، حيث ذهبت إلى إثيوبيا ، لتجد والدها البيولوجي

المصدر : بلجيكا 24

You May Also Like

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *