بوريل يرفض تأكيد عقد اجتماع اوروبي ايراني في بروكسل لاستئناف الحوار حول ملف طهران النووي

أعرب مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، عن تفاؤله إزاء إمكانية استئناف المباحثات الدولية بشأن برنامج إيران النووي في المستقبل القريب.

وامتنع بوريل، لدى وصوله إلى لوكسمبورغ اليوم الاثنين لحضور اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، عن التأكيد على ما إذا كان دبلوماسيين من التكتل وإيران سيعقدون الخميس القادم جولة جديدة من الحوار في بروكسل بمسعى إلى إحياء المباحثات النووية، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه “أكثر تفاؤلا اليوم مما كان أمس”.

وتابع: “ليس هناك أي تأكيد بعد، لكن الأمور في طور التحسن وآمل أن تعقد اجتماعات تمهيدية في بروكسل في الأيام القليلة القادمة”.

وكانت إيران قد أكدت أمس أن نائب وزير خارجيتها، علي باقري كني، سيصل بروكسل الخميس، مشيرا في الوقت نفسه أن هذه الزيارة لا تعني استئناف المباحثات النووية بل إنها تأتي فقط لاستكمال المشاورات التي جرت في طهران الخميس الماضي مع مفاوض الاتحاد الأوروبي المكلف بملف طهران النووي، انريكي مورا.

وانطلقت المباحثات بشأن إمكانية استئناف الاتفاق النووي المبرم عام 2015 وعودة الولايات المتحدة إليه في فيينا في أبريل الماضي، وتم تعليقها في يونيو بسبب الانتخابات الرئاسية في إيران.

المصدر: “رويترز”

You May Also Like

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *