هدر حوالي مليار طن من المواد الغذائية في العالم سنوياً

قال اتحاد إيطالي إن “ما يقرب المليار طن من الغذاء يُهدر كل عام في العالم، أي ما يعادل 17٪ من إجمالي الإنتاج، مع تأثير مدمر على البيئة والمناخ، وكذلك على اقتصاد متضرر بشدة أصلا جرّاء حالة طوارئ كوفيد 19.

وحسب ما افادت وكالة اكي الايطالية للانباء ، هذا ما ينبثق عن تحليل أجراه اتحاد الزراعيين الإيطاليين (كولديريتّي) استنادا لبيانات الأمم المتحدة الصادرة بمناسبة قمة مجموعة العشرين في فلورنسا (عاصمة مقاطعة توسكانا ـ وسط)، وحيث يمثل موضوع النفايات إحدى القضايا الرئيسية في قلب القمة.

هذا وتستضيف ساحة سانتا كروتشي (وسط فلورنسا)، عرضاً لحِيَل مساعدي عملية التسوق لتقليل فضلات الطعام من على الطاولات حتى من خلال الخيارات الصحيحة التي تتخذ عند عربة التسوق، وكذلك الأطباق المبتكرة المطبوخة على الهواء مباشرة من قبل المحترفين، لإعادة استخدام بقايا الطعام، وحتى الطبخ المباشر مع استعادة طقوس الفلاحين في المنازل، والتي فضلتها حالة طوارئ كوفيد 19.

وأشار (كولديريتّي) إلى أن “قائمة هدر الطعام تتصدرها المنازل الخاصة، حيث يتم رمي حوالي 11٪ من المواد الغذائية المشتراة في المتوسط​​، في حين أن المقاصف وتجار التجزئة يتخلصون من 5٪ و2٪ على التوالي”.

ولفت الاتحاد الزراعي إلى “تناقض حقيقي عندما يفكر المرء بأن 2.37 مليار شخص في العالم لم يتمكنوا من الوصول إلى نظام غذائي صحي عام 2020″، وهم “بزيادة قدرها 320 مليون شخص تقريبًا في عام واحد”.

وخلص (كولديريتّي) مبينا أن “هذه الظاهرة تحدد الآثار المدمرة على الاقتصاد والاستدامة والبيئة أيضًا”، وذلك “بسبب التأثير السلبي على إنفاق الطاقة وطرق التخلص من النفايات”.

You May Also Like

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *