بعد الدفن في سرية تامة قبل سنوات .. الكشف عن مكان مقابر عدد من منفذي هجمات باريس وبروكسل

اوروبا والعرب ـ بروكسل

جرى الكشف في بروكسل،  الاثنين ، عن اماكن دفن عدد من منفذي هجمات ارهابية  وقعت في كل من فرنسا وبلجيكا ، احداها في باريس اواخر 2015 واسفرت عن مقتل 127 شخصا واصابة 350 اخرين وتفجيرات اخرى في بروكسل في ربيع 2016 واودت بحياة 32 شخصا واصابة اكثر من 300 اخرين .

وقالت احدى القنوات التلفزية الناطقة بالفرنسية في بروكسل ” ار تي بي اف ” ان المقبرة متعددة الاديان في العاصمة البلجيكية التي يدفن بها مايقرب من خمسة الاف شخص ، نشرت مؤخرا على موقعها بالانترنت اسماء الموتي في المقبرة

 وقالت وسائل الاعلام المحلية ، ان من بين هؤلاء  ابراهيم عبدالسلام وبلال حدفي وشكيب عكروخ وهم ثلاثة من الانتحاريين البلجيكيين شاركوا في تفجيرات باريس في نوفمبر 2015 بحسب ماذكرت صحيفة نيوز بلاد اليومية البلجيكية

واشارت الى ان ابراهيم فجر نفسه في مقهى بباريس وحدفي فجر نفسه في ستاد فرنسا وعكروخ قتل اثناء مداهمة الشرطة لمنزل عبدالحميد اباعود في باريس والذي يشتبه في انه المخطط الرئيسي للتفجيرات، كما دفن في المقبرة ايضا ابراهيم البكراوي الذي فجر نفسه في مطار بروكسل في مارس 2016  وخالد بن العربي عضو في مايعرف بخلية فيرفييه  نسبة الى مدينة فرفييه البلجيكية القريبة من الحدود مع هولندا

وقالت المصادر نفسها انه لتفادي تحويل مدافن هؤلاء الى مكان دائم للزيارة تأثرا ببعض الافكار الخاطئة  فقد جرى في سرية تامة دفن هؤلاء منذ سنوات .

 وفي تعليق له على نشر الاسماء وارقام  وطريقة الوصول الى مدافن  عدد من المتورطين في تفجيرات باريس وبروكسل ،قال هشام شاكر عضو مجلس محلي مدينة بروكسل والمسئول عن المقبرة انه خطأ مؤسف وجرى بعدها رفع اسماء  هؤلاء الاشخاص

You May Also Like

Leave a Reply

Your email address will not be published.