العفو الدولية تطالب بالتحري عن جرائم قتل عرقية على يد طالبان

طالبت منظمة العفو الدولية مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجمع الأدلة والعمل على كشف الحقائق حول ارتكاب مسلحي حركة طالبان لجرائم قتل وتعذيب على أساس عرقي.
وأشارت العفو الدولية في بيان تم تداوله اليوم على نطاق واسع، إلى قيام مسلحي الحركة بقتل 9 رجال من أقلية الهزارة (ثالث أقلية في أفغانستان)، في الفترة ما بين 4 إلى 6 تموز/يوليو الماضي.

وحسب مانشرت وكالة اكي الايطالية للانباء في تقرير من بروكسل فقد شددت العفو الدولية على ضرورة إجراء تحقيق دولي لمعرفة ما جرى، “يخشى أن يكون الحادث جزءاً بسيطاً من حوادث قتل وتنكيل كثيرة تُرتكب حالياً في أفغانستان بعد سيطرة حركة طالبان على البلاد”، وفق البيان.
وتقر العفو الدولية بصعوبة الحصول على المعلومات والشهادات من أفغانستان، بسبب قيام الحركة بقطع الاتصالات ومراقبة كل المواد والمحتويات التي يتم تداولها.
كما طالبت العفو الدولية بإصدار قرار أممي يدعو طالبان إلى احترام حقوق الإنسان والحريات

You May Also Like

Leave a Reply

Your email address will not be published.